وزارة الطيران المدني

وزير الطيران المدني يشارك في الدورة الثانية للجنة الوزارية للاتحاد الإفريقي المعنية بالنقل والبنية التحتية

في إطار تولي جمهورية مصر العربية لرئاسة الاتحاد الإفريقي، وتأكيداً لرؤية القيادة السياسية المصرية بتعزيز أواصر التعاون مع الدول الإفريقية، واستكمالًا لهذا التعاون المشترك مع دول القارة لتحقيق أقصى إستفادة من مصادر الطاقة المتجددة الهائلة الموجودة بدول القارة السمراء، شارك الفريق يونس المصري وزير الطيران المدني و الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة و المهندس محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة فى اللجنة الوزارية الخاصة بإجتماعات الدورة العادية الثانية للجنة الاتحاد الإفريقى الفنية المتخصصة للنقل والبنية التحتية والطاقة والسياحة والتى تستضيفها مصر فى الفترة من 14إلى 18 أبريل الحالى تحت عنوان " تطوير البنية التحتية الذكية من أجل تعزيز التحول والتكامل القاري في إفريقيا"، كما حضر من جانب وزارة الطيران كل من الطيار سامح الحفني رئيس سلطة الطيران المدني والطيار أحمد عادل رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران والطيار إلياس صادق رئيس مجلس إدارة الأكاديمية المصرية لعلوم الطيران حيث تشارك وزارة الطيران المدنى وشركاتها وهيئاتها التابعة ممثلة فى الشركة القابضة لمصر للطيران والشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية والأكاديمية المصرية لعلوم الطيران والهيئة العامة للأرصاد الجوية وشركة سياف للتأجير التمويلى فى هذا الحدث الكبير وذلك بالتعاون مع الاتحاد الإفريقي للتنمية AUDA والاتحاد الأوروبي EU ومنظمة الأمم المتحدة الدولية للسياحة UNWTO ،وبمشاركة 250 شخصية هامة من مختلف الدول الإفريقية وبحضور وزراء وخبراء الدول الأعضاء في الإتحاد الأفريقي المسؤولين عن قطاعات النقل والطاقة والسياحة والبنية التحتية وعدد من ممثلى المنظمات الأفريقية من بينها المنظمة الإفريقية للطيران المدني (الافكاك).

افتتح اللجنة الوزارية المهندس محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة نيابة عن الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء حيث أكد سيادته علي أن الحكومة المصرية تسعى إلى التكامل والتعاون مع القارة الإفريقية من خلال الاتحاد الافريقي في مجالات النقل والبنية التحتية والطاقة والسياحة وأضاف ان الحكومة المصرية قطعت شوطاً كبير اً فى تطوير البنية التحتية للمرافق والطرق والمطارات وذلك لخلق مناخ استثمارى جيد.

و من جانبها أعربت الدكتورة أماني أبو زيد مفوض البنية التحتية والطاقة بالاتحاد الافريقي عن سعادتها باستضافة مصر لهذا الحدث الهام مؤكدة على أهمية تعزيز الربط الفعلى لدول القارة من خلال أوجه النقل المختلفة وبخاصة النقل الجوى .

وفى نفس السياق أشار الفريق يونس المصرى وزير الطيران المدنى أن مشاركة وزارة الطيران المدنى فى فعاليات جلسات هذه اللجنة جاء لما يحظى به قطاع النقل الجوى من أهمية إقتصادية كبيرة لدى جميع الدول الإفريقية، مؤكدًاً على أن الوزارة تحرص دائمًا على المشاركة فى مثل هذه الأحداث الهامة التى من شأنها توطيد التعاون المصرى الإفريقى فى مجال صناعة النقل الجوى وتنمية البنية التحتية فى إفريقيا ، من خلال مناقشة خطط العمل على مستوى القارة الإفريقية فى مختلف مجالات النقل الجوى ، وتعزيز الحوار بين القطاعات المختلفة من أجل وضع إستراتيجيات شاملة للنهوض بقطاع الطيران المدنى بالقارة، متمنيًا لجميع الدول المشاركة الخروج بنتائج مثمرة كل فى مجال تخصصه بما يحقق التنمية المستدامة لجميع دول القارة السمراء.

هذا وقد تسلمت مصر رئاسة الدورة الثانية للجنة الوزارية الفنية المتخصصة للاتحاد الأفريقى المعنية بالبنية التحتية عبر القارية والإقليمية والطاقة والسياحة.

وخلال جلسات الدورة الثانية للجنة الفنية المتخصصة تم مناقشة عدد من القضايا والموضوعات الهامة فى مجال النقل الجوى وتطوير البنية التحتية من أجل تحقيق أهداف محددة من أجندة 2063 للاتحاد الافريقي والتى يأتى على رأسها تنفيذ خطة العمل الخاصة بإنشاء السوق الأفريقية الموحدة للنقل الجوى الأفريقي SAATM وكذلك النظر فى المبادئ الاسترشادية الخاصة بوضع آليات المفاوضات مع الدول غير الأفريقية بشأن اتفاقيات الخدمات الجوية وكذا التعاون الإقليمى فى مجال إعداد التصميمات والإشراف على تنفيذ مشروعات التطوير للمطارات وتقديم الإستشارات الفنية فى مجال أجهزة ومعدات تأمين المطارات وأنظمة المطارات المتخصصة وكذلك التعاون فى مشروع التأجير بالنظام الشامل (ACMI LEASE) للدول الإفريقية، فضلًا عن التعاون ونقل الخبرات فى مجال التدريب على الأعمال التخصصية للأرصاد الجوية.

جدير بالذكر أن الشركة الوطنية مصر للطيران هي الناقل الرسمي للوفود المشاركة في المؤتمر